آل بشارة: الامم المتحدة تقف الى جانب المقاومة لإخراج “الاميركان” بالقوة

  • 09 تشرين ثاني 11:01
  • 34

قناة الإبـاء/بغداد

 

 

اكد المحلل السياسي حافظ آل بشارة، الجمعة، ان الامم المتحدة تقر بمقاومة اي دولة محتلة لدولة اخرى، مبيناً ان رجال المقاومة بامكانهم اخراج القوات الاميركية بالقوة في حال رفض ترامب اخراج قواته من العراق.

وقال آل بشارة في تصريح صحفي ان “الايام الاخيرة شهدت تحرك كبير للنواب لاخراج القوات الاميركية من العراق، واميركا من اجل ايجاد مبررات للبقاء في العراق فقد قامت بتعزيز وجود داعش الارهابي قرب الحدود العراقية السورية، وخاصة في دير الزور والبو كمال”.

واضاف ان “رفض الادارة الاميركية سحب قواتها من العراق، فأن الحكومة العراقية غير ملزمة بأن تمنع المقاومة من ممارسة حقها الطبيعي الذي تقره الامم المتحدة بمقاومة دولة محتلة تفرض بقائها بالقوة، وبالتالي فأن اي دولة لاتستطيع منع الشعب العراقي من مقاومة هذه القوات المحتلة وشن هجمات عليها، والتوجه باستخدام كل الاساليب لاخراج تلك القوات”.

واوضح ان “مجلس الامن يصدر قرارات وليس لديه قوات لاجلاء قوات اجنبية من اي بلد، بالاضافة الى ان مجلس الامن هو مؤسسة تهيمن عليه اميركا وحلفاؤها، وغير قادر على اصدار قرار بسحب القوات الاميركية من العراق، ولكن في حال اصدرت الامم المتحدة قراراً بسحب القوات الاميركية من العراق فأن المجلس لايستطيع رفض ذلك”. 


التعليقات