عندما تُعيد إيران شيئاً من العقلانية الى ترامب

  • 18 أيار 09:09
  • 9

قناة الإباء/متابعة   
الخبر: قال مسؤول كبير في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة إن الولايات المتحدة في انتظار تواصل إيران لكنها لم تصلها أي رسائل بعد تشير لاستعدادها قبول مفاتحات ترامب بعقد محادثات مباشرة ، وأضاف المسؤول ، الذي طلب عدم نشر اسمه لمجموعة صغيرة من الصحفيين ، نعتقد أن علينا أن نخفض التصعيد والدخول في مفاوضات.

التحليل:

-الانعطافة الحادة في موقف الرئيس الامريكي دونالد ترامب من ايران ، كانت بمثابة صفعة انهالت على وجه الثنائي بولتون – بومبيو ، والثنائي الخليجي بن زايد – بن سلمان ، وخامسهم نتنياهو.

-انعاطفة ترامب بدورها كانت بتأثير الصفعة التي وجهتها اليه ايران، واعادت له بعض توازنه النفسي والعقلي ، بعد ان سخرت من دبلوماسية حاملات الطائرات والبوارج والقاذفات ، فهذه الدبلوماسية قد تكون ناجعة ، ولكن ليس مع ايران.

-ايران لم تر في اكبر حاملة الطائرات امريكية اي تهديد ، بل رأت فيها فرصة لاذلال الجبروت الامريكي ، فقد اعتبرها احد قادة حرس الثورة الاسلامية ، بانها قطع من اللحم بين اسناننا.

-كل الخلافات التي طفت على السطح بين الكونغرس والبيت الابيض ، وبين ترامب وبين الثنائي بولتون – بومبيو ، والقاء البعض على البعض الاخر باللوم ازاء السياسة المتبعة حيال ايران، حتى ان بعضهم وصف ارسال حاملة الطائرات الى الشرق لاوسط بانه كان قرارا خاطئا ، ما كانت لتطفو لولا قوة الحق الايرانية.

-ايران اثبتت للعالم اجمع ، ان قوة امريكا ليست في ترسانة اسلحتها ، ولا في حاملات طائراتها ، ولا في عديد جنودها ، بل تكمن في ضعف الجانب الاخر ، وهو ضعف لا وجود له في القاموس الايراني ، فهذا القاموس لا يرى في هذه الترسانة الامريكية الا خردة حديد.

 

*العالم

 


التعريفات

إيران ترامب
التعليقات